education - חינוך تربيةلغوية تخطيط وتطوير المناهج التعليمية للمدارس العربية
 
 
 
 
 
 
 
 
تنمية الكفايات اللغوية في المدرسة الابتدائية
نماذج لتخطيط عملية التعليم
 

         

    

جاء في أهداف تعليم القراءة في المدرسة الابتدائية، في منهاج تدريس اللغة العربية وآدابها للمدرسة الابتدائية العربية، 1989: "إن القدرة على القراءة السريعة المصحوبة بفهم من أهم الأدوات التي تعين على تحصيل أية مادة كالعلوم أو الاجتماعيات. وقد أثبتت دراسات كثيرة أن هناك معامل ارتباط عاليًا بين قدرة الطالب على القراءة وقدرته على التحصيل والفهم لسائر مواد الدراسة" (المنهج،ص35) . أي أن القدرات اللغوية تخدم التلاميذ أثناء دراستهم المواضيع في مجالات المعرفة المختلفة، كذلك فإن هذه القدرات تنمو وتتحسن من خلال سيرورة التعليم- التعلّم- التقييم.

لتنمية الكفايات اللغوية وتطويرها في المدارس الابتدائية، تم إعداد نماذج لتخطيط عملية التعليم هدفها تزويد معلمات ومعلمي المدارس الابتدائية بأدوات ووسائل لتطوير القراءة الواعية للنصوص النظرية من مجالات معرفة مختلفة، بالإضافة إلى النصوص الأدبية. تهدف هذه النماذج إلى دعم تعليم استراتيجيات القراءة التي يستخدمها التلاميذ في التعامل مع النصوص في المواضيع التي يتعلّمونها في المدرسة، وفي سياقات اجتماعية مختلفة، بالإضافة إلى التحصيلات المطلوبة في البلاد وفي العالم في هذا المجال.

تنصّ إحدى الفرضيات الأساسية على أن اللغة المكتوبة لا تكتسب تلقائيا، بل تتطلب تعليمًا ممنهجًا وموجهًا في المؤسسات التعليمية. ومن هنا فإن على كل معلمي/معلمات المدرسة في كافة المواضيع انتهاج طريقة موجهة في تدريس المباني اللغوية وأنماط الخطاب ومنظومة قواعد اللغة المتعلقة بالمجال المعرفي التي تظهر في النصوص التي يستخدمونها في التدريس (المنهج، ص11،ص23). الهدف من هذه النماذج هو مساعدة المعلمين/المعلمات في توجيه التلاميذ أثناء دراستهم من خلال التعامل مع استراتيجيات القراءة، والإلمام باللغة والنقاش اللذين يحتاجهما القرّاء لفهم النصوص المختلفة.

في سبيل تحقيق ذلك على المعلمين/المعلمات توفير حالات متنوعة من العلاقات المتبادلة بين التلاميذ والنصوص، وملاحظة الحالات التي تتطلب تنمية كفايات  معينة ومعالجتها بشكل عيني محدد أو بشكل متواصل ومكثّف، وهذا من شأنه أيضًا مساعدة المعلمين/المعلمات في القيام بالتخطيط وتحديد الأهداف وإيجاد البدائل الأسلوبية على ضوء تقديرهم للتقدّم الحاصل.

 تتيح النماذج المعروضة للمعلمين/للمعلمات تخطيط عملية التدريس من خلال اختيار المادة وملاءمتها للتلاميذ وللأهداف التدريسية التي حُدّدت، وللاحتياجات المختلفة، ولأسلوب التعليم.

 

 
 
    تاريخ التعديل الأخير:  01/10/2009  

עדכוני rss